ما لا تعرفه عن الرياضة

تبحث عن الغريب في عالمها ونحن اختصرناها في عالمنا

تفوق على ميسي ورونالدو وليفاندوفسكي.. وليس أساسياً مع فريقه .. فمن هو !

   
شارك على

يُقدّم الدولي الكولومبي لويس مورييل مستويات رائعة للغاية مع أتالانتا هذا الموسم، وساهم بشكل كبير في احتلال فريقه المركز الثالث في جدول ترتيب الدوري الإيطالي، وبلوغ دور الثمانية في دوري أبطال أوروبا.

ووفقاً لصحيفة ماركا الإسبانية، فإن الأرقام التي حققها مورييل برفقة أتالانتا، جعلته يتفوق على الكثير من المهاجمين في الدوريات الأوروبية الخمسة الكبرى.

أرقام هجومية مميزة

رغم أن المهاجم الكولومبي لا يلعب بشكل أساسي مع أتالانتا، في ظل وجود زميله ومواطنه دوفان زاباتا بمركزه، إلا أنه يعتبر لاعباً حاسماً خلال الأوقات التي يشارك فيها مع فريقه.

وذكرت ماركا أن مورييل نجح في التكيف مع وضعه بصفوف أتالانتا، ليكون أكثر المهاجمين حسماً في أوروبا، رغم وجوده احتياطياً.

وتؤكد الأرقام أن المهاجم الكولومبي هو الأكثر “وحشية” أمام مرمى الخصوم في أوروبا حتى الآن، بعدما سجل 17 هدفاً في الدوري الإيطالي هذا الموسم خلال 1097 دقيقة خاضها مع الفريق.

وبحسب معدل اللاعب، فإنه يسجل هدفاً كل 65 دقيقة فقط، وهي نسبة أعلى من أي لاعب آخر في أوروبا هذا الموسم.

تفوق على نجوم أوروبا


وتفوق المهاجم الكولومبي بهذه الأرقام على الكثير من نجوم أوروبا، في مقدمتهم ليونيل ميسي، وكريستيانو رونالدو، وروبرت ليفاندوفسكي، وكيليان مبابي، ونيمار دا سيلفا، وكريم بنزيمة وإيرلينغ هالاند، وتشيرو إيموبيلي.

وعلى سبيل المثال، فإن ميسي لعب هذا الموسم في “الليغا” 2699 دقيقة، ولديه 22 هدفاً، بمعدل هدف واحد كل 123 دقيقة، أي أن اللاعب الكولومبي يتفوق عليه بشكل واضح.

أما رونالدو، فقد لعب 2469 دقيقة مع يوفنتوس في الدوري الإيطالي، وسجل 28 هدفاً حتى الآن، بمعدل هدف واحد كل 88 دقيقة.

ويبقى أقرب اللاعبين لمورييل، هو ليفاندوفسكي الذي بلغ معدله هدفاً واحداً كل 81 دقيقة، بعدما سجل 34 هدفاً في 2761 دقيقة، بفارق دقيقة واحدة أمام هالاند، الذي أحرز 13 هدفاً مع دورتموند خلال 1063 دقيقة.

أتالانتا المستفيد الأكبر

ويبدو أن أتالانتا أكبر المستفيدين من هذه الأرقام الرائعة للنجم الكولومبي، خاصة أنه دفع 20 مليون يورو لضمه من إشبيلية في صيف 2019، لهذا سيكون بحاجة ماسة لخدماته، بهدف مواصلة عروضه القوية فيما تبقى من مباريات بالدوري الإيطالي.

ورغم أن الفريق يتواجد ثالثاً في جدول الترتيب بـ”الكالتشيو” برصيد 67 نقطة، إلا أنه يحتل صدارة أقوى خط هجوم في المسابقة برصيد 87 هدفاً حتى الآن.

وسبق للفريق أن حقق رقماً قياسياً تاريخياً بعد نهاية الجولة الـ”23″ من المسابقة، إذ كان قد سجل وقتها 61 هدفاً، ليكون أول فريق في إيطاليا يحرز هذا العدد من الأهداف أو أكثر منذ يوفنتوس موسم 1959-1960.

كذلك ينافس أتالانتا على التأهل لنصف نهائي دوري الأبطال للمرة الأولى في تاريخه، إذ يلعب في دور الثمانية مع باريس سان جيرمان الفرنسي يوم 12 أغسطس/آب المقبل